نصيحة الأبوة والأمومة رقم 10 – The Journey

نصيحة الأبوة والأمومة رقم 10

اجعلها قاعدة أنه إذا قام أحد الوالدين بتأديب طفل، فيجب على الوالد الآخر دعمه، حتى لو لم يوافق الوالد الآخر على الطريقة التي يتم بها ذلك. أنت وزوجك بحاجة إلى تقديم أنفسكم كفريق واحد لطفلك. لاحقًا، عندما تهدأ الأمور، وتصبح بعيدًا عن سمع طفلك، يمكنك أنت وزوجتك مناقشة الطرق البديلة للتعامل مع الأمور.

إذا لم تكن متحدًا أمام طفلك، فسوف يتعلم طفلك أنه يستطيع الالتفاف حول أي قرار تربوي من خلال تحريض أحد الوالدين على الآخر، أو من خلال البحث عن المساعدة من أحد الوالدين عندما يحاول الآخر تأديبه.

خليها قاعدة لما يكون واحد سواء الاب او الام بيوجه ابنه او بنته لحاجة معينة، ان الطرف التاني لازم يسانده حتى لو ليه رأي تاني ومش متفق معاه على نفس طريقة التأديب. انتي وجوزك احتاجوا الى تدريب كفريق واحد قدامى أولادكم. ممكن بعد كده لما تهدي ولما تكونوا لوحدكم والطفل مش سامعكم تتناقشوا وتفقوا على حل المشاكل المختلفة.

لو انتوا ما اظهرتوش انكم رأي وفريق واحد، يحاول الطفل الاستفادة من كل طرف بهذه الطريقة أو يطلب مساعدة طرف لله من توجيه الطرف التاني .

اترك تعليقا

يرجى ملاحظة أنه يجب الموافقة على التعليقات قبل نشرها